lundi 11 novembre 2019

¡Animando el cambio, construyendo un mundo mejor!


vendredi 11 octobre 2019

El Colegio Español participa en la Séptima Universidad de Verano de la asociación Rif Siglo XXI


Este fin de semana del 4 al 6 de octubre, la asociación local Rif Siglo XXI ha organizado la 7ª edición de la Universidad de Verano sobre "Los Valores de la Tolerancia y la Promoción de los Principios de la Diferencia y la Coexistencia".  Los actos han tenido lugar en la Casa de Cultura de Alhucemas, y varios profesores y el equipo directivo han asistido.

La Directora del Instituto, Rosa Gutiérrez, agradeció en su intervención  la organización de este evento tan importante y muy necesario para la promoción de la tolerancia, el respeto y la convivencia entre los diferentes pueblos del mundo.

“Es un gran honor para nuestra institución participar con ustedes y expresamos nuestra alegría y nuestro agradecimiento a la gente de Al Hoceima por su hospitalidad”, añade la señora Directora.
Concluyó su parlamento con esta famosa cita: "El mejor resultado de la educación es la tolerancia".

Entre las conferencias que se impartieron durante estas jornadas destacamos “Historia y eventos trágicos causados por intolerancia, discurso de odio, racismo, intolerancia religiosa y étnica”, impartida por Dª Maroi Ech-Charkaouy, “Diálogo religioso como introducción a una cultura de tolerancia y moderación”, impartida por D. Soufian El Hattach y D. Mohamed El Khalifi, “Estudiar la historia de la región, una clave para apoyar la tolerancia y la convivencia y rechazar el discurso del odio, el racismo y la intolerancia religiosa y étnica”, impartida por D. Mohamed Lamrabti y “Educación sobre convivencia, tolerancia y diversidad”, impartida por D. Farid Ouald Mhand y D. Mohamed Lamrabti.

Cabe destacar que durante el segundo día las y los participantes tuvieron cita con una salida marítima en barco para disfrutar de las mejores vistas desde el mar de la ciudad, y las diferentes playas.

Pero lo mejor de la Universidad de Verano fueron los aprendizajes y compartir el ambiente de camaradería con chicos y chicas universitarias de las universidades cercanas.

El Colegio está siempre está abierto a participar en las iniciativas de la sociedad civil de la ciudad de Alhucemas

Ha sido un fin de semana muy intenso y provechoso.  














jeudi 10 octobre 2019

على وقع الإشادة تختتم فعاليات الجامعة الصيفية في دورتها السابعة بالحسيمة حول مسلك”قيم التسامح وتأصيل مبادئ الإختلاف والتعايش“

على وقع الإشادة تختتم فعاليات الجامعة الصيفية في دورتها السابعة بالحسيمة حول مسلك”قيم التسامح وتأصيل مبادئ الإختلاف والتعايش“
تم اختتام الدورة السابعة للجامعة الصيفية بالحسيمة، مساء يوم الاحد 6 اكتوبر 2019 والتي كانت قد عرفت تنظيم عدة فقرات من محاضرات وورشات ومعرض فوتوغرافي وخرجة بحرية وابداع لوحة جدارية، امتدت على مدار 3 ايام.
في البداية تطرق السيد ياسين الرحموني رئيس جمعية ريف القرن 21 في كلمته، للظروف المصاحبة لإطلاق هذه الدورة، كما أشار إلى كل الوقائع المرتبطة بالتظاهرة، وقد عمل بعدها على فسح المجال للطلبة الحاضرين والمشاركين للتعبير في مائدة مستديرة عن ارتسماتهم وملاحظاتهم حول الجوانب التنظيمية للجامعة وهو ما عبر عنه فعلا الطلبة والطالبات في كلماتهم المختصرة والتي عبروا من خلالها على ثنائهم حول نجاح الدورة السادسة من الناحية التنظيمية ومن الناحية الثقافية والعلمية، كما عبر البعض عن بعض الانتقادات المرتبطة بالجانب الزمني وتوزيع الحصص الدراسية.
بعد ذلك قدم السيد رئيس الجمعية كل الإجابات والتوضيحات المتعلقة باستفسارات وملاحظات المشاركين، كما فسح المجال لكلمة الدكاترة المشاركين التي عبروا من خلالها عن سرورهم بنجاح الدورة وتشجيعهم للجهة المنظمة على ضرورة تطوير التجربة والمحافظة علبها كترسيخ أكاديمي وثقافي ومدني يساهم في اغناء وتنمية الوعي العلمي في منطقة الريف بصفة عامة وذلك من اجل الانخراط الايجابي والفعال في بناء حداثة خلاقة ومبدعة.
كما قامت كل من مديرة المعهد الإسباني بالحسيمة نيابة عن الوفد الإسباني الحاضر وممثلا كل من وفد غينيا بيساو ودجيبوتي بتقديم كلمة بمناسبة تنظيم هذه الدورة والتي أجمعوا فيها على روح التسامح لسكان الحسيمة وعيشهم في تناغم وتفاهم مع ساكنة المنطقة، كما نوهوا بالمبادرة على أمل تكرارها في مناسبات قادمة.
وبعد الانتهاء من المائدة المستديرة شرعت المجموعة الممثلة لوفد غينيا بيساو بتقديم عرض أزياء إفريقي معبّر ووصلات غنائية ورقصات ضاربة في الجذور الإفريقية. بعد ذلك كان للجمهور موعد مع مفاجأة الدورة مع الفنان الموسيقي عبد العلي الرحماني بمعية أطفال الكشفية الحسنية المغربية فرع الحسيمة بعرض أغنية رائعة بخمس لغات (الأمازيغية، العربية، العبرية، الإسبانية والإنجليزية) تجسّد قيم التسامح ومبادئ التعايش والإختلاف بين الشعوب حيث تفننوا  في تنشيط الحفل الختامي بمقاطع موسيقية ورقصات معبرة نالت إعجاب الحاضرين، كما تلت هذا الحفل عملية توزيع شواهد الجامعة على المشاركين والمشاركات والسادة والسيدات المؤطرين للدورة السابعة.
تجدر الإشارة الى انه تم ابداع لوحة جدارية بمؤسسة عمر بن الخطاب للفنان عبد العلي الرحماني حول ”قيم التسامح ومبادئ الإختلاف والتعايش“ دائما في إطار الدورة السابعة للجامعة الصيفية بالحسيمة.
وعلى وقع الاشادة من طرف المنظمين والمؤطرين والطلاب والمتتبعين على حد سواء كان اختتام هذه الدورة التي أجمع الكل على تميزها، على أمل اللقاء السنة المقبلة لخوض غمار التحصيل العلمي والتبادل الثقافي في إطار دورة ثامنة بمسلك جديد ومواضيع جديدة.